تركيا

دليل لزيارة الجانب الآسيوي من اسطنبول

العامل الأهم الذي يميز اسطنبول هو امتدادها على قارتي آسيا وأوروبا حيث يقسمها مضيق البوسفور إلى جانبين جانب شرقي آسيوي وجانب غربي أوروبي، على الرغم من أنّ الجانب الأوروبي كان المركز الرئيسي للمدينة خلال الفترة العثمانية والرومانية ولا زال يحتفظ بدوره السياحي والتاريخي الكبير في المدينة إلى أنّ الجانب الآسيوي لديه الكثير أيضًا لتقديمه، لذا تابع معنا في دليل زيارة الجانب الآسيوي من اسطنبول.

دليل زيارة الجانب الآسيوي من اسطنبول

الوصول إلى الجانب الآسيوي من اسطنبول

أسهل طريقة للوصول إلى الجانب الآسيوي من اسطنبول عن طريق القوارب واليخوت الموجودة بجدول منتظم يمكنك استقلالها من محطة Eminönü الموجودة على الجانب الغربي من مضيق البوسفور إلى محطة كاديكوي Kadıköy الموجودة في الجانب الآسيوي.

يمكنك بدلاً من ذلك أن تستقل سيارة أجرة من منطقة السلطان أحمد لتوصلك إلى منطقة كاديكوي، تستغرق الرحلة من 20 إلى 30 دقيقة، أو يمكنك ركوب الحافلة أو الترام لكنها تستغرق وقتًا أطول بقليل، حيث ستحتاج إلى ركوب الترام T1 من منطقة السلطان أحمد إلى كاباتاس ومن ثمّ ركوب الحافلة 129T من محطة Istanbul Beyoglu Teknik Üniversite إلى كاديكوي، تستغرق الرحلة حوالي 90 دقيقة إجمالاً.

أشياء للقيام بها في الجانب الآسيوي من اسطنبول

دليل لزيارة الجانب الآسيوي من اسطنبول

ابدأ رحلتك في الجانب الآسيوي من اسطنبول من حي كوز غونجك (Kuzguncuk) التاريخي والملون، ذلك الحي الرائع بمنازله التقليدية الملونة بأزهى الألوان هو مكان يستحق المشاهدة، مر على الحي العديد من الشعوب منذ أن استوطنه اليهود بدايةً ومن ثمّ المسيحيين الأرثوذكس والأرمن وحاليًا من قبل المسلمين، استرح في واحد من المقاهي العديدة في الحي خذ مشروبًا باردًا قبل مواصلة نزهتك عبر الشوارع الهادئة والجميلة.

إن كنت تزور المدينة في يوم الثلاثاء، لا يمكن أن تفوت رؤية سوق الثلاثاء في كاديكوي (Kadıköy Tuesday) السوق الشعبي الذي يمكنك أن تجد فيه كل ما تحتاجه بعيدًا عن مظاهر التباهي التي تكون في البازارات الكبرى، حيث يأتي السكان المحليون إلى هذا السوق الشعبي الأسبوعي لتسوق حاجياتهم.

أشياء للقيام بها في الجانب الآسيوي من اسطنبول

في رحلتك لاستكشاف الجانب الشرقي من المدينة ، توقف عند تمثال الثور (The Fighting Bull) في ساحة Altıyol، لتتعرف على تاريخ هذا الثور البرونزي المتقلب قبل أن تتوجه نحو المياه للاستمتاع بمناظر بحر مرمرة وأنت تحتسي كوبًا من القهوة التركية الأصيلة في Moda Pier.

إن كنت ترغب استراحة من زحام المدينة، يمكنك التوجه بالسيارة لمدة نصف ساعة شمال مركز كاديكوي إلى قصر الخديوي في منطقة كوبوكلو، القصر الذي تم تشييده في العام 1907  ليس واحدًا من أقدم القصور وحسب، بل إنّ موقعه الحرجي الجميل يقدم مساحة من الهدوء لا يمكن أن تجدها في أي مكان من هذه المدينة التي يبلغ عدد سكانها 15 مليون نسمة.

التسوق في الجانب الآسيوي من اسطنبول

أشياء للقيام بها في الجانب الآسيوي من اسطنبول

على الرغم من أنّ الجانب الغربي من أسطنبول يضم استقلال كاديسي كواحد من أشهر شوارع التسوق العالمية الفاخرة إلا أنّ الجانب الآسيوي من اسطنبول يضم أيضًا بغدات كاديسي الذي ينافس شارع الشانزليزيه الفرنسي، الشارع الذي كان يستخدم خلال الفترتين البيزنطية والعثمانية للأغراض التجارية والعسكرية يضم اليوم العديد من المتاجر الأنيقة الفاخرة ومحلات الأزياء الراقية ومراكزًا ضخمة لاتسوق وصالات عرض سيارات فاخرة.

على النقيض الآخر، يمكنك أن تقضي عدد من الساعات في شارع تلال زادا (Tellalzade) في كاديكوي، الذي يعرف باسم الشارع  العتيق (Antique Street)، اكتسب الشارع اسمه من أنّه يضم عدد من المتاجر المختصة ببيع الأشياء القديمة مثل مشغلات الأسطوانات القديمة والفوانيس والتلسكوبات وغيرها من الأشياء الغريبة المختلطة، بالإضافة إلى ذلك يمكنك زيارة بازار كادبكوي العتيق (Kadıköy Antiques) إن كنت ترغب في الحصول على مجموعة مختارة من التحف الدقيقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى