تركيا
أخر الأخبار

قصر الباب العالي قصر توبكابي

موقع قصر الباب العالي

يقع قصر الباب العالي أو قصر طوب قابي في تركيا في مدينة اسطنبول شمال شرق آيا صوفيا، وقد بُني على أنقاض حصون البيزنطيين في مكان مرتفعٍ مطلٍ على ضفاف البوسفور والقرن الذهبي بين حدائق غولهانه بالقرب من منطقة سيراجليو المليئة بالأماكن السياحية مثل: المسجد الأزرق، ومتحف آيا صوفيا، والبازار الكبير، وميدان سباق الخيل. وفيما سنستعرض لكم أهم المعلومات الخاصة بالقصر الشهير.

تاريخ قصر الباب العالي

تاريخ قصر الباب العالي
قصر الباب العالي

دعت الفتوحات والاتساعات التي أحرزتها الدولة العثمانية الحاجة إلى بناء مقرًا للدولة يليق بها وخاصةً بعد فتح مدينة إسطنبول (القسطنطينية) سابقًا عام 1453م، ولذلك أصدر السلطان العثماني محمد الفاتح أمرًا ببناء قصرًا كبيرًا فوق تلة مطلة على مضيق البوسفور وكان ذلك عام 1459م.

وقد انتهت أعمال بناء القصر عام 1478م، ليصبح المركز الإداري والمقر الرسمي لسلاطين الدولة العثمانية لمدة زمنية تجاوزت ال 375عامًا، وكان يقيم فيه عدد كبير من الأشخاص ووصل عددهم إلى 4 آلاف شخص، وبعد أن جاء السلطان عبد المجيد نقل مركز الحكم إلى قصر دولما بهجة باستثناء وزارة الخزانة والمكتبة.

مواصفات قصر الباب العالي

مواصفات قصر الباب العالي
قصر الباب العالي

يتسم القصر بالعديد من المواصفات التي تميزه عن غيره، وفيما يلي سنذكر أبرز مواصفات قصر الباب العالي: 

مساحة قصر توبكابي

بُني قصر الباب العالي على أرض مساحتها 700 ألف متر مربع، ويتكون من 4 أفنية رئيسية وساحات داخلية وخارجية وعدد من المباني كالمساكن والمطابخ والمساجد وغيرها، حيث تصل المساحة الإجمالية للمباني مايقارب 80 ألف متر مربع، وأُجريت على القصر العديد من الأعمال لغايات الصيانة والتوسعة والتجديد وكانت أكثرها بعد زلزال 1509م وحريق 1665م.

أقسام القصر

أقسام القصر
قصر الباب العالي

قصر السلطان سليمان من الداخل

أُنشأ قصر الباب العالي على هيئة مجموعة من الأبنية المرتبطة مع بعضها بواسطة ممرات وساحات وحدائق، وصُمّم بغاية الروعة والإتقان، وفيما يلي أبرز أقسام القصر:

  • مدخل القصر المكون من برجين على شكل منارة، ويدعى باب السلطنة أو باب الهمايوني.
  • القسم الرئيسي الأول بيروني، ويحتوي على مباني الخدمات في الساحة الأولى والثانية.
  • القسم الرئيسي الثاني أندروني، ويضم الأبنية المتعلقة بالمؤسسات الداخلية للقصر. 
  • مكان رسمي لاستقبال الضيوف والسفراء.
  • مقر السلطان وحاشيته.
  • قسم الحرملك المخصص لجوراي السلطان وعادة ما تشرف عليه والدة السلطان وهومجهز بحوالي 400 غرفة.

أجنحة القصر

أجنحة القصر
قصر الباب العالي

أكبر قصور مدينة اسطنبول طوب قابي أم الحمراء

يحتوي قصر الباب العالي على الكثير من الأجنحة المختلفة التي تنظم أماكن القصر، وتوجد أيضًا أبواب وغرف عدة كباب السلام وباب السعادة وغرفة الحكيم باشا وغرفة الختان وخزينة الراحة والخزانة الداخلية ومكتبة أحمد الثالث وغيرها الكثير، وأهم هذه الأجنحة:

  • جناح والدة السلطان.
  • ديوان السلطان وزواره.
  • جناح كل زوجة من زوجات السلطان.
  • جناج الحراس والخدم.
  • جناح أو تحف الهدايا التي أُهديت إلى السلطان.

متحف القصر

تحول قصر الباب العالي إلى متحف عام 1924م بأمر من رئيس تركيا كمال مصطفى أتاتورك، وأصبح بذلك تحت إدارة وزارة الثقافة والسياحة التركية وحراسة الجيش التركي. يعرض المتحف الكثير من الأعمال والتصاميم الهندسية المعمارية العثمانية ومنها مايعود إلى محمد الفاتح وسنان باشا وسركيس باليان، إضافةً إلى الألبسة والدروع والأسلحة والمخطوطات الإسلامية والمجوهرات العثمانية والخزفيات والمنمنمات العثمانية التي زينت غرف وممرات القصر.

يحتوي متحف القصر على آثار مقدسة محفوظةً داخل جناح يدعى خرقة السعاد ترجع للنبي محمد صلى اللّه عليه وسلّم، كسيفه وقوسه وبردته وأثر لقدمه وشعيرات من لحيته الشريفة، ويضم أيضًا عمامة تُنسب إلى النبي يوسف عليه السلام وبعض سيوف الخلفاء الراشدين.

قد يهمك: أفضل أحياء اسطنبول

أهمية قصر الباب العالي

تأتي أهمية القصر من المكانة القوية التي احتلها على مر العصور من عدة نواحي عمرانية وتاريخية وتراثية وثقافية وإدارية وفيما يلي سنستعرض لكم أهم هذه الأسباب التي جعلته من أوائل المتاحف العريقة في اسطنبول:

  • اُختير قصر الباب العالي كأجمل قصر في العالم من قبل موقع money.co.uk الإنكليزي ليأخذ المرتبة الأولى بين القصور العالمية الشهيرة.
  • أُدرج القصر في قائمة اليونسكو للتراث الثقافي العالمي كواحد من أكبر قصور الدولة العثمانية في عاصمتها إسطنبول.
  • كان المركز الخاص لإقامة السلاطين العثمانين الذين تعاقبوا على الحكم العثماني الذي استمر قرابة 4 قرون من عام 1478م لغاية عام 1856م.
  • يعد القصر أهم موقع سياحي في مدينة اسطنبول حيث يجذب ملايين السياح من محبي التاريخ والحضارة العثمانية الإسلامية.
  • تحول القصر عام 1924م إلى متحفًا يعرض العديد من الآثار والتحف والملابس والأسلحة التي اُستخدمت خلال العهد العثماني.

اقرأ المزيد: أجمل بحيرات تركيا

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى